Wish whatever yOu wanna wish .. cOz all yOur dreams can be reached ... GHADA
... ;) ,,, ;) ...

الأحد، 6 مارس 2011

أسمع .. أرى .. أتكلم



" دوام الحال من المًُحال " ...

طالما كُنت أؤمن بهذةِ الكلمات ॥ والآن تأكد لي بأنها صحيحة مائة بالمائة ...

أعيش على أرض مِصر منذ ست سنوات ونصف تقريباً ॥ فرأيت فيها كُل ماهو صالح وكُل ماهو طالح .. فكانت تزورني أحياناً ذرة من الإحباط المؤقت لحال مِصر " أم الدنيا " في جميع النواحي إن كانت السياسية أو الاجتماعية أو الاقتصادية ........

ولكن الله جل جلاله قادر على كل شيء ومُقلب القلوب والأحوال ...

فتأملوا كيف كانت مِصر وحال شعبها قبل يناير 2011 وبعد يناير 2011 ॥ !!

أي ماقبل الثورة وخلالها ومابعدها ....

قبل الثورة ...

كانت الكلمة للأسياد أصحاب المناصب ॥ أما الإنسان البسيط الفقير فسلبوا منه صوتة إلى أن اصبح أخرس لا يتفوه إلا بأهات غير مفهومة ...

وكان من يتشجع ويرفع صوته قليلاً يلقي عقابه فيخاف الآخرون ॥ فيصبح شعار الشعب حينها ॥ " لا أسمع لا أرى لا أتكلم " .. أيعقل ..؟!

كان هناك شعور أظنه إنتاب معظم شعب مصر البسيط ॥ شعور بأنهم يعيشون على أرض غير أرضهم .. فذاك لم يكن وطنهم ...

فمن البديهي إنه لا يوجد وطن يُسلَب فيه حقوق أبنائه ولا يوجد بوق للصراخ فيه ..!!
فأصبح بعض من يعيش فيها لا يهتم في بنائها أو كيف سيكون مستقبلها ॥ لأنه في الآول وفي الآخر لن ينال شيء ...


فكل نقطة عرق تقطر من جبينهم تذهب إلى جيوب أصحاب الكراسي .. فأين هو العدل ..؟!
وكل من اراد أن يعمّرها ويبنيها لا يجد جميع الإمكانيات لذلك فيصيبه الإحباط ويمكث معظم وقته " على القهوة " ملاذ معظم الشباب المُحبط والعاطل ॥ !!


فكانت النتيجة أن معظم الشباب ارادوا تركها والذهاب لغيرها ليبنوا حياتهم ॥ فمن المُخجل أن يشعر المصري بكرامته وقيمته خارج مصره الحبيبة .. !!

فلقد اصبح هناك كبت لدى الشعب
ولكن ...
ماذا يولّد الكبت ॥؟


الإنفجــــــــــــــــــــــــار ...

وأعني هنا الثورة المُبهرة .. التي ابهرت العالم العربي بل والعالم أجمع ...
ماذا وجدت خلالها ॥؟


حماسة عند الشباب تفوق الخيال ..
صوت جوهري يهز السموات والأرض ...
خوف شد رحاله ليقطع تذكرة الذهاب بلا رجعة ...
تعاون ومحبة وشجاعة ونخوة تملكت قلوب شعب مصر .. فاجتمعوا ليطهروا أرضهم المقدسة التي هي لهم وليس ملكاً لغيرهم ...
كانت أيام تتخللها دموع وضحك من القلب ومواقف لا تنسى ...


يحضرني الأن مَثل .. وهو أول مَثل تعلمته في حياتي
" من جد وجد ومن زرع حصد ... "
ونحن حصدنا وطن هوائه نقي وهوية أبدية ...


أصبحت أسعد كثيراً عندما أخرج لأتمشى في الطرقات والشوارع ॥ فلقد اصبحت أعين الناس تشع تفاؤل وتجد ابتسامة رضى مرسومة على شفاههم ...

الأن علمنا بأن هذة الأرض لنا ومن حقنا ويجب علينا بنائها من جديد ... وهذا مايصنعهُ معظم شبابنا الآن بالفعل ॥ فترى هناك مجموعات تخرج لتنظف الشوارع من القمامة .. ومجموعات أخرى تطلي الجدران والأرصف .. وأخرى تصنع لافتات صغيرة تحتوي على نصائح مُفيدة وواعية ليعلقوها على الأعمدة والحوائط ليستفيد بها الناس .. ومجموعات تتعاون مع شرطة المرور فينظموا مرور السيارات ...

وهناك شباب بدأوا بنشر مبادرات لمساعدة المحتاجين والذين تضرروا من الثورة ...
وأكثر شيء أسعدني بأن هناك أناس امتنعت من أخذ الرشوة وهذا مارأيته بعيني فإنطرب قلبي ...


وهناك شعار جديد إقتناه الكثيرين مؤخراً وهو
" إنني أسمع وأرى وأتكلم " ...


أعلم بأن هناك مايزال فساد يجب استئصاله من جذوره .. وأن المعركة لم تنتهي ...
ألم أقل في البداية بإنني بالفعل أؤمن بأن دوام الحال من المُحال ॥
فلكل ظالم نهاية ...


ونحن بدأنا طريقنا وسنكمله للآخر إلى أن تُحفر كلمة " نصر " في قلب كل مصري .. بل وكل عربي ...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
غادة محسن ...
3 – 3 - 2011
^_^

هناك 10 تعليقات:

  1. دا مش احسسي لوحدي
    دا احساس 85مليوووووون واحد
    دي بتاعتنا
    بينا هتكون احلي بأذن الله

    ردحذف
  2. غاده كلامك رائع وطالع من قلبك
    احنا رجعت لينا
    بلدنا و كرامتنا
    وان شاء ربنا هنغيرها ونعمرها
    تحياتى ليكى

    ردحذف
  3. كلام جميل يا غادة
    بس للي يفهم
    عندي كلام كتير اقوله بس محتاج بوست كامل
    وانا للأسف بجد
    حاسة باحباط شوية
    حبيت بس اقولك جميل النشاط ده يا كسولة ....ويظهر ان الشغل حمسك للكتابة يا حبيبتي
    وحشاني واعرفي مواعيد الاجازة م الشغل عشان نتقابل ضروري

    ردحذف
  4. احييكي بشده علي رؤيتك و أفكارك المتعمقه في تدويناتك المبدعة

    دائماً متألقة و مشرقة
    بقلم مبدع جميل

    تحياتي و تقديري

    دمتي بخير

    ردحذف
  5. اتفق معاكى فى كل كلمه اطلقها قلمك ياغاده وازيد واكتفى بجد بقول اتمنى كل المدونين يشاهد البوست الرائع
    ده

    ردحذف
  6. مصر الأمس
    كانت لغيرنا نبنى ويسكنون
    نجتهد ويحصدون

    مصر اليوم
    لنا ولمن بعدنا
    نبنى ويسكنون ونزرع ويحصدون
    ولكنهم إخوتنا وأبنائنا لهم نبنى وبهم نفرح

    تحياتى على تلك الكلمات الرائعة

    ردحذف
  7. اولا انا مش عارف انا جاى متأخر ليه مع ان مفيش سبب

    ثانيا
    انتى عارفة اكتر حاجه بهرتنى بالثورة المصرية ايه ياغادة
    ان يوم ما مبارك مشى لقيت العرب كلهم نزلو يرقصو فى الشوارع وقولت ياااه الناس دى فعلا بيحبونا وحكومتنا واعلامنا القذر هما اللى كانو بيصورو لينا ان فى ديما خلافات
    مصر والعرب فرحة لتونس
    العرب فرحانين لمصر
    العرب بيدعو لليبيا
    العرب انظارهم بتبص ع اليمن وبيتقول يارب يعملوها

    يعنى الثورة عرفتنا ان احنا كده كده كنا ايد واحده لكن ماكناش واخدين بالنا

    تسلمى ياغادى ع النوت الجميلة

    ردحذف
  8. ده حالنا جميعا حاليا
    جسديها بمهاره
    تسلمى يا اجمل غاده

    ردحذف
  9. صح اسمع ارى اتكلم اتنفس اتحرك امارس حريتى
    مبروك لينا

    ردحذف
  10. طبعا دوام الحال من المحال
    تسلم ايدك
    وبعتذر عن تقصيرى بجد كنت فى ظروف ملخبطة

    ردحذف